هي الصيحة التي كانت ولا تزال تثير الانقسام في عالم الموضة! تستخدم الحيوانات جلودها في الطبيعة للتمويه، أمّا اعتماد هذه الطبعة في المجتمع، فيجعلها، على العكس، محطّ الأنظار. تُعدّ نقشة الحيوانات البريّة من المفردات الأساسيّة في قاموس الموضة والتي اجتاحت جميع المواسم، فهي المثال الأبرز للتعبير عن شخصيّتكِ، بفضل الجرأة التي تمنحها وبفضل لفتها للأنظار. سواء كنتِ تبحثين عن ملابس عصريّة أو بحاجة لتحديث خزانتكِ من خلال قطعٍ خالدة وكلاسيكيّة، لا شكّ أنّ النقشة الحيوانيّة لها الحصّة الكبرى من أزيائكِ هذا الموسم. اكتشفي تاريخها!

كيف بدأت قصّة نقشة الحيوانات البرية؟

بالعودة إلى العصور القديمة، استخدم الرجال والنساء البدائيّون الجلود الحيوانية الطبيعية للتدفئة ولحماية أجسامهم، لكن مع الوقت، تغيّر هذا المفهوم ليُعبّر عن قوّة مرتديها أو عن مكانته الاجتماعيّة! تعود أصول هذه النقوش عبر التاريخ إلى الملوك والنبلاء الذين كانوا قادرين على تحمّل تكلفة الجلود الحيوانيّة الطبيعيّة، ما كان يرمز سابقاً لمكانة مرموقة في المجتمع. لا شكّ أنّ الأحداث التاريخيّة قد أثّرت على عالم صناعة الأزياء، فقد دخلت هذه النقوش عالم الموضة، ضمن الملابس العصريّة في بدايات القرن الثامن عشر. في عشرينيّات القرن الماضي، أصبحت نقشة الحيوانات رائجة، حين اعتمدها العديد من نجوم السينما، مثل Joan Crawford. بعد الحرب العالميّة الثانية، تمّ إنتاج الملابس المطبوعة بنقشة الفهد بكميّات كبيرة، لتكتسب شعبيّتها من خلال Christian Dior في العام 1947 والذي عرف بنصيحته: "إذا كنتِ عادلة ولطيفة، فلا تعتمديها". في خمسينيّات وستينيّات القرن الماضي، اعتبر المعطف بنقشة النمر بمثابة توقيع للمرأة الميسورة الحال. من الجدير بالذكر، أنّه حتى سبعينيّات القرن الماضي، لم تكن تعتمد طبعات الحيوانات، بل جلودها الطبيعيّة، ففي أواخر الستينيّات، بدأت الحركات المنادية بحقوق الحيوانات تدين استخدام الجلود والفراء الطبيعيّ، وتعتبره أمراً وحشياً. في الثمانينيّات، عادت طبعات الحيوانات إلى الواجهة، بفضل نجمات موسيقى الروك اللّواتي كنّ يعتمدن هذه النقوش كدليل للقوّة والهيمنة.

كيف برزت نقشة الحيوانات البرية ضمن عالم الموضة؟

على عكس الإطلالات الأنيقة التي ظهرت خلال الخمسينيّات، برز نمط جديد من نقشة الحيوانات مع انتشار الحركة البوهيميّة المنادية بالحرّية، أي ما يعرف بـWild and Free، من خلال تقديم ألوان وأساليب جديدة لها. في العام 1968، ابتكر المصمّم Rudi Gernreich مجموعة من الفساتين المنقوشة بطبعات الحيوانات مع جوارب طويلة وألبسة داخليّة مطابقة، وثّقت في فيلم Basic Black في العام نفسه. أصبحت هذه النقوش شائعة جداً على الفساتين، الألبسة الداخليّة والأكسسوارات خلال السبعينيّات والثمانينيّات والتي تتلاءم مع الروح الحرّة المتمرّدة. خلال الثمانينيّات، لاقت هذه النقوش ردود فعل سلبيّة في المجتمع، نظراً للصورة الجريئة التي كانت تصنّف بها من تعتمدها. مع وصول التسعينيّات، تبدّلت المعادلة ليعرف نبلاء المجتمع خلال تلك الفترة باعتمادهم للنقوش الحيوانية. تجدر الإشارة إلى أنّ المصمّمين Dominico Dolce وStefano Gabbana جعلا هذه النقشة رمزاً لدار Dolce & Gabbana، لاعتبارهما أنّها تعزّز شخصيّة المرأة الـDiva. في الوقت عينه، أثّرت الأسئلة الأخلاقيّة المتعلّقة باستخدام الجلود والفراء الطبيعيّ على اعتماد هذه النقوش، إذْ برز قانون دوليّ يحظر هذه التجارة للحيوانات المهدّدة بالانقراض. هذه اللّفتة، شجّعت الكثير على ارتداء الملابس المصنوعة من مطبوعات جلود الحيوانات، بدلاً من الجلود الحقيقيّة.

بعد الحرب العالمية الثانية، اكتسبت نقشة الفهد شعبية كبيرة بعدما اعتمدتها النجمات في تلك الحقبة ولم تفقد هذه الصيحة بريقها في العقود التالية.

نقشة الحيوانات البرية في عالمنا اليوم

تسمح لكِ هذه الصيحة بخرق كلّ القواعد وابتكار أسلوبكِ الخاصّ، بعيداً عن كلّ ما هو متوقّع. إليكِ بعض الأفكار لاعتمادها:

- ادمجي النقوش الحيوانية المينيماليّة مع نقوش أخرى في الإطلالة الواحدة للمسة جريئة وإطلالة عصريّة إلى أقصى الحدود، شرط أن تكون الألوان متناغمة مع بعضها البعض.

- لا تضيفي الكثير من الألوان إلى الإطلالة التي تبرز فيها النقوش الحيوانيّة المعقّدة، مثل نقشة النمر أو الأفعى.

- اختاري أكسسوارات بلونٍ واحد، ينسجم مع لون النقشة المعتمدة، منها الحذاء، الحقيبة والنظّارات للحصول على إطلالة مرحة وعصريّة في الوقت عينه.

- لإطلالة مريحة وعلى الموضة، اختاري بزّة رياضيّة بنقشة الحيوانات. نسّقي سروالاً مع جاكيت يتطابقان من ناحية النقشة.

- نعم للألوان الصارخة مع النقوش الحيوانيّة! لا تخفي من الجرأة، بل ادمجيها سويّاً. ما رأيكِ بنقشة الزيبرا مع اللّون الأرجوانيّ؟

- اعتمدي تصميماً بنقشة الحيوانات مع أكسسوار آخر يحمل النقشة عينها، كالحقيبة.

- إنْ كنتِ امرأة ممتلئة القوام، ابتعدي عن النقوش الحيوانيّة الكبيرة، واختاري تلك المينيماليّة.

- تجرّئي واختاري هذه النقوش بألوان غير اعتياديّة.

- إن كنتِ تخافين من النقوش، أدخليها بطرق بسيطة إلى إطلالاتكِ من خلال الأكسسوارات، سواء الحذاء، الحقيبة أو ربّما الكمامة.

دور الأزياء ومنصات التسوق التي حظرت استخدام الفراء الطبيعي:

- CHANEL

- Gucci

- Prada

- Versace

- Maison Margiela

- Stella McCartney

- Farfetch

- Burberry

- Victoria Beckham

- Diane von Furstenberg

- Alexander McQueen

- Balenciaga

- Karl Lagerfeld

- Victoria Beckham

- Vivienne Westwood