بعد صراع مع مرض السرطان، توفيت الإعلامية البحرينية صابرين بورشيد عن عمر يناهز الـ34 عاماً. 

والد صابرين بورشيد أعلن عبر حسابه الخاص على إنستقرام عن وفاة ابنته حيث نشر صورة لها وعلق عليها بالتالي: "لله ما أعطى ولله ما أخذ، ماتت صابرين، عظم الله أجركم". يذكر ان والد صابرين كان قد كشف قبل ايام ان ابنته تعرضت مجدداً لانتكاسة خلال تلقّيها العلاج، وقد ادخلت العناية المركزة. نشر حينها الأب، صورة لصابرين بورشيد من داخل المستشفى على حسابه الخاص على إنستقرام، وعلّق عليها قائلاً:" صابرين بورشيد تعرضت لانتكاسة أثناء العلاج، وأدخلت العناية المركزة، دعاؤكم لها بالشفاء العاجل".

كانت صابرين بورشيد قد شغلت الأوساط الفنية الخليجية منذ أشهر بعد الإعلان عن إصابتها بـ3 أورام في الرأس وحاجتها للعلاج السريع خارج البلاد.

منذ اسابيع قليلة، أطلّت صابرين بورشيد في تسجيل قصير، للتعليق على الأزمة الصحية الحرجة التي ألمّت بها، ونشرت عبر حسابها الرسمي على موقع إنستقرام، مقطع فيديو ظهرت خلاله في المستشفى، لتطمئن فيه متابعيها عن حالتها الصحية، وتطلب الدعاء لها بالشفاء.

أحدث نبأ وفاة صابرين بورشيد ضجة كبيرة على مواقع التواصل الإجتماعي، وامتلأت التغريدات عبر هاشتاق #صابرين_بورشيد بالدعاء للراحلة بالرحمة والغفران، والتعبير عن الصدمة. 

كما نعى الوسط الفني الخليجي صابرين بورشيد وذلك من خلال نشر صورها على حسابات النجوم والنجمات الخاصة على مواقع التواصل الاجتماعي. 

لمحة عن أبرز أعمال صابرين بورشيد

برزت صابرين بورشيد في بداية مسيرتها الإعلامية في تلفزيون البحرين بتقديم برنامج "صيف البحرين" في العام 2009، ثم اتجهت إلى الإذاعة في القناة الشبابية الإذاعية. 

خلال شهر رمضان عام 2010، قدمّت صابرين بورشيد برنامج مسابقات خاص بها، حقّق متابعة واسعة على مستوى الخليج، وحصدت لقب أجمل مذيعات العرب.

أولى تجارب صابرين بورشيد الفنية كانت في العام 2012 في مسرحية "مصباح زين"، كما شاركت في العديد من المسلسلات، كان أحدثها مسلسل "عشاق رغم الطلاق".

هذا وشاركت صابرين بورشيد أيضاً في البرنامج الكويتي المعروف "ع السيف"، الى جانب عدد من الإعلاميين.